(جون فيلبي والبلاد العربية السعودية في عهد الملك عبد العزيز بن سعود 1915 1953) PDF NEW Æ صبري فالح الحمدي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

صبري فالح الحمدي ñ 7 review

Harry St John Philby من على "حافة التاريخ السياسي الجزيرة العربية يطل الدكتور صبري فالح الحمدي على القارئ العربي بدراسة تكشف عن "التاريخ السياسي لشبه الجزيرة العربية يطل الدكتور صبري فالح الحمدي على القارئ العربي بدراسة تكشف عن بريطانية أسهمت في أدوار مختلفة في الوقائع التاريخية التي مرت بها الجزيرة العربية عامة، والمملكة العربية السعودية #خاصة، في الفترة بين 1915 1953 وهذه الشخصية هي جون فيليبي الوسيط البريطاني الذي لعب دوراً مهماً #في الفترة بين 1915 1953 وهذه الشخصية هي جون فيليبي الوسيط البريطاني الذي لعب دوراً مهماً تهدئة الأوضاع في الجزيرة العربية في تلك الأثناءوبناءً على ما تقدم يضم هذا الكتاب في ثناياه معل?. ?مات وافرة عن دور جون "فيليبي في التطورات السياسية التي "في التطورات السياسية التي الجزيرة العربية عقب "انتهاء الحرب العالمية الأولى وحتى منتصف عقد الخمسينات من القرن العشرين، وتابعت " الحرب العالمية الأولى وحتى منتصف عقد الخمسينات من القرن العشرين، وتابعت نشاط فيليبي في "الجزيرة العربية عقب انتهاء الحرب العالمية الأولى وحتى منتصف عقد الخمسينات من القرن العشرين، وتابعت فصوله نشاط فيليبي في السياسي مندوباً عن الحكومة البريطانية في جهوده إقامة صلات طيبة بين بلاده وأمراء المنطقة، لا سيما مع أمير نجد وشريف الحجاز واتباع سياسة من شأنها تهدئة حالة التوتر التي غلبت على علاقات البلدين، فضلاً عن وساطته في حل الخلافات النجدية – الكويتية خلال. سنوات الحرب العالمية الأولى وما بعدها، وكذلك سلط الكتاب في "محتوياته الضوء على دور فيليبي وسيطاً بين الحكومة السعودية "الضوء على دور فيليبي التجاري وسيطاً بين الحكومة الأوروبية والأمريكية، في مجالات عدة، ولا سيما قطاع النفط ورحلاته الاستكشافية في الجزيرة العربية المتضمنة ملاحظاته القيمة عن جغرافية المنطقة وتضاريسها ونباتها التي أفادت السلطات الاستكشافية في الجزيرة العربية المتضمنة ملاحظاته القيمة عن جغرافية المنطقة وتضاريسها ونباتها التي أفادت السلطات والشركات العاملة بالبلاد في أعمال التنقيب عن النفط وإقامة المشاريع المختلفة بهدف إحداث التطور المنشود في البلا?.